أخبار بلوكتشينالأخبار

إف تي إكس يو إس تستحوذ على شركة إمبد فاينانشال تكنولوجيز الفرعية لتداول الأسهم

ستستحوذ الشركة التابعة لبورصة العملات المشفرة إف تي إكس بالولايات المتحدة على إمبد فاينانشال تكنولوجيز كجزء من صفقة تهدف إلى “تعزيز” عرض أسهم الشركة.

ففي إعلان يوم الثلاثاء، قالت إف تي إكس يو إس إنها ستشتري إمبد فاينانشال تكنولوجيز وشركتها الفرعية، وهي شركة المقاصة إمبد كليرينغ، مقابل مبلغ لم يكشف عنه “في انتظار تلبية شروط الإغلاق المعتادة والموافقة التنظيمية”. جاءت الصفقة في أعقاب إعلان شركة العملات المشفرة في مايو أنها ستطلق منصة تداول الأسهم، مع شراكة إف تي إكس ستوكس مع إمبد كليرينغ من أجل “تنفيذ وتصفية وحفظ” حسابات وتداولات المستخدمين.

ووفقًا لرئيس شركة إف تي إكس يو إس “بريت هاريسون”، فإن الاستحواذ على شركة المقاصة سيوفر التكنولوجيا والبنية التحتية التي تسهل عرض الأسهم في بورصة العملات المشفرة. كانت منصة إف تي إكس ستوكس في مرحلة الاختبار التجريبي لعملاء محددين في الولايات المتحدة منذ مايو، وقد أفادت البورصة يوم الثلاثاء أنها ستكون متاحة لجميع العملاء المحليين في وقتٍ ما في الصيف.

 إمبد كليرينغ هي عضو في هيئة تنظيم الصناعة المالية وشركة الودائع والمؤسسة الوطنية لمقاصة الأوراق المالية وناسداك وإنفستور إكستشينج. بالإضافة إلى إمبد، استحوذت إف تي إكس يو إس على منصة مشتقات العملات المشفرة “ليدجر إكس” في أغسطس ٢٠٢١ كجزء من خطوة لتقديم خيارات وعقود آجلة لبيتكوين (BTC) وإيثريوم (ETH). حيث قال الرئيس التنفيذي لشركة إف تي إكس، سام بانكمان-فريد، إن البورصة ستستمر في توظيف موظفين جدد، على عكس شركات البورصات بما في ذلك كوين بيز وكريبتو دوت كوم وجيميني، والتي أعلنت جميعها عن تخفيض عدد الموظفين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock