العملات الرقميهالمميزات

شركة “OneGram” تجتذب المسلمين بعملتها المدعومة بالذهب

تعمل “OneGram“، وهي شركة ناشئة محلية تم تأسيسها العام الماضي، الآن على إصدار عملة رقمية مدعومة بالذهب كجزء من جهود إقناع المسلمين بأن الاستثمار في العملات الرقمية يتوافق مع عقيدتهم.

وبواقع الحال، يمتد الاهتمام المتزايد بالعملات الرقمية طبيعياً إلى دول الخليج وجنوب شرق آسياً، وهي المراكز الرئيسية للتمويل الإسلامي. ولكن، بسبب أن العملات الرقمية والتكنولوجيات مرتبطة بالهندسة المالية والمنتجات المالية وبأمور خاضعة للمضاربة، فإنها العملات لا تتناسب بشكل جيد مع الدين. وهذا يعود إلى أن أحكام الشريعة توكد، إلى جانب عدم السماح بدفع الفوائد، على النشاط الاقتصادي الحقيقي المستند إلى الأصول المادية، وليس المضاربة.

ووفقاً لتقارير، ساوم العملاء من أنحاء العالم في سوق ذهب دبي الذي يبلغ عقوداً من العمر على الأساور والقلائد. وفي أجزاء أخرى من الإمارات العربية المتحدة، وهي المركز الرئيسي لتجارة الذهب في المنطقة، ليس للذهب دور جديد في الهندسة المالية.

وتنتشر موجة اهتمام العالم بالبيتكوين والإثيريوم، وغيرها من العملات الرقمية الأخرى، عبر الخليج العربي وجنوب شرق آسياً، وهي المراكز الرئيسية للتمويل الإسلامي. وفي هذا السياق، قال إبراهيم محمد، البريطاني الذي أوجد الشركة مع عدد من المستثمرين العام الماضي:

“كان الذهب بين الأشكال الأولى للنقود في المجتمعات الإسلامية، لذلك فهو مناسب”

وأضاف: “ومن هنا فنحن نحاول أن نثبت أن قواعد وأنظمة الشريعة متوافقة تماماً مع تكنولوجيا البلوكشين الرقمية“.

وتم إصدار ما قيمته عشرات الملايين من الدولارات من العملة حتى الآن. ولا يزال لم يتم بيع قرابة 60% من العدد المتوقع للعملات بعد؛ وتأمل “OneGram” أن تتخلص منها قبل نهاية شهر أيار / مايو المقبل.

ومن ناحية أخرى، فقد حصلت “OneGram” على حكم بأن عملتها تتوافق مع أحكام الشريعة، وذلك من المعالي للاستشارات الهندسية، التي تتخذ من دبي مقراً لها. وقال مانويل هو، كبير مسؤولي التسويق في “HelloGold“، أن عملتها كانت إسلامية لأن المعاملات تمت خلال فترة محددة، مما جعلها أقل تقلباً وتعالج مشكلة غموض الأسعار.

وبين التجارب الأخرى، أجرت شركة “Halal Chain” – التي تتخذ من الإمارات العربية المتحدة مقراً لها – عملية دعم للعملة الأولية “ICO” في كانون الأول / ديسمبر الماضي، والتي ترتبط ببيانات عن السلع المباحة إسلامياً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock