الريبل

الريبل تضيف مزودي خدمات دفع جديدَين في المنصة التجريبية خاصتها “XRapid”

أصبحت عملة الريبل “XRP” للتو أكثر قيمة بقليل. فقد وقعت الشركة صفقات مع شركتي “IDT” و”Mercury FX“، وهما شركات مزودة لخدمات الدفع واللتان تعالجان ملايين المعاملات على مستوى العالم في العام الواحد. وسوف تستخدم كلتا الشركتين منصة الريبل “xRapid”، والتي تتيح للمؤسسات تخفيف تكاليف الوصول وتقديم السيولة لعملائها.

تود الريبل أن تثبت أن منصة “xRapid” خاصتها هي المنصة الأسرع والأرخص تكلفةً بين وسائل الدفع الأخرى. فقد صممت المنصة للسماح لخدمات نقل الأموال العالمية والبنوك المركزية بتحرير رؤوس الأموال التي عادةً ما ترتبط بما يسمى بحسابات “Nostro” و”Vostro”.

إن الإضافتين الجديدتين إلى عائلة الريبل ساعدت الشركة في بدء عام 2018 بانطلاقة صاخبة. ففي وقت سابق من الشهر الجاري، أعلنت “Money Gram” –ثاني أكبر مزود لخدمات الدفع في العالم- أنها ستستخدم منصة “xRapid”، وكذلك هو حال بنك “Cuallix” المكسيكي. وفي تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الماضي، أعلنت الريبل عن إبرامها صفقة مع مُصدرة بطاقات الائتمان “American Express”. وقد علق تنفيذي من “Amex” على الأمر، موضحاً أن منصة الريبل سوف تلعب دوراً عظيم في طريقة خدمة العملاء.

وفي الواقع، تظهر القائمة الكاملة لشركاء الريبل الحاليين طويلة جداً، لاسيما وأنها تضم أكثر من 100 بنك مركزي والعديد من مزودي خدمات الدفع. ويبدو أن القائمة ستغدو أطول وأطول مع سعي المزيد والمزيد من مزودي خدمات الدفع خلف تحرير السيولة وتخفيض تكاليفهم بطريقة لم يتمكنو من القيام بها من قبل.

ارتفعت عملة الريبل “XRP” إلى أكثر من 500% على مدى العام الماضي وقال رئيسها التنفيذي، براد كارلينغوس مؤخراً، أن هناك الكثير من الإعلانات الرئيسية القادمة بشأن شراكات مع لاعبين رئيسيين في السوق. ولن تعلن الشركة عن هذه المعلومات حتى يصبح الشركاء مستعدون للكشف عن أنفسهم. ولكن في حين بقاء هذه المعلومات سرية على هذا النحو لبعض الوقت، يمكن للمنظمات التي تتعامل مع الريبل أن تطمئن بسبب أن هناك كميات ضخمة من الأموال ستتمكن من التدفق بحرية أكبر من أي وقت مضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock