العملات الرقميهالمميزات

عملة “Verge” لا تزال تتجاوز التوقعات

مع ما يزيد قليلاً على 12 يوماً قبل الإعلان الكبير المتوقع من “Verge“، لا تزال العملة الرقمية تتفوق على منافساتها وتشرق داخل الأسواق.

فقد شهدت عملة “Verge” وقيمتها السوقية ارتفاعاً، وعلى الرغم من ومضة صغيرة، فقد واصلت الشيء نفسه هذا الصباح، مرتفعة بنسبة 11% تقريباً.

ومرة أخرى، على الرغم من التوقعات الواعدة يوم أمس، فإن التوافق العام للسوق في الوقت الراهن ذو لون أحمر (خطر)، فقد انخفضت أسعار العملات الرقمية الكبيرة، ولم تحرز العملات الرقمية الأولية الأصغر أي تقدم. ولكن، مع ذلك، لا تبدو “Verge” وأنها متأثرة بالمناخ السائد، إذا جاز التعبير.

إنه لمن السهل حقاً أن نُعزي ذلك إلى الإعلان الوشيك لها. وفي الواقع، فإن هذا الأمر يمضي لإظهار ماهية القوة التي تمتلكها وسائل الإعلام الاجتماعية عندما يتعلق الأمر بالتسويق، ولكني أعتقد أنه في حال كان هذا الاتجاه الإيجابي لـ “Verge”، فإنه يعود إلى مجرد توقعات، وسوف تكون هذه التوقعات الإيجابية قد سقطت بحلول الوقت الراهن على يد الارتفاعات العادية التي شهدتها العملة هذا الأسبوع، وفي معظم الأسبوع الماضي.

ومرة أخرى، بالمقارنة مع بقية السوق، فإن هذا أمر مذهل إلى حد كبير.  وبعد صمت طويل لعملة “Verge” أثناء عملية التمويل الجماعي الناجحة خاصتها (والتي على ما يبدو أن الشركة أمضت عطلة نهاية الأسبوع تحتفل على إثرها)، لم تُحمِّل صفحة تويتر الخاصة بـ”Verge” أية صورة يوم أمس مرة أخرى، الأمر الذي يستفز فضول المناصرين تجاه إعلانها الخيالي.

وتوجه التغريدة الناس إلى الشكل الذي يستطيع فيه هؤلاء الذين تبرعوا لحملة “Verge” أن يطالبوا بمكافآتهم. وتتفاوت الحوافز تبعاً لقيمة التبرع. ومع ذلك، بشكل محبط، فإن منشور الشركة لا يحمل أية أدلة على من يقف وراء الشراكة الهائلة التي ساعدت حملة التمويل الجماعي في إنشائها.

وعلاوة على ذلك، بقي جوستن فينديتا المعروف باسم “Verge Dev“، صامتاً جداً على حسابه الشخصي على تويتر، وعلى ما يبدو أنه يتجنب أي مشاركة على الإنترنت من أجل الحد من مخاطر المضاربة فيما يتعلق بالإعلان الكبير. أو ربما لا يكون هناك إعلان أساساً، وهو مشغول بالهلع إزاء ما الذي يجب عليه أن يقوله لاحقاً.

وفي حال بقي أداء العملة بهذه الطريقة الآن خلال الأسبوع المقبل، فسوف يكون مستقبل “Verge” احتمالاً مثيراً للنظر فيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock