العملات الرقميهالمميزات

قيم سوقية صغيرة وشراكات كبيرة

ألقِ نظرة إلى أعلى 5 أو 10 أو حتى 20عملة رقمية على “CoinMarketCap“، وسوف تتحدث عن أرقام تجعل من وارن بوفيه يتصبب عرقاً، بامتلاكها قيماً سوقية تصل إلى مليارات الدولارات. وبالنسبة للمستثمرين المبتدئين، فإن هذه الملاجئ عبارة عن ملاذات آمنة – توفر قدر الأمان الممكن في سوق العملات الرقمية المتقلب بشكل مخيف.

ومع ذلك، ربما يكون ذلك الجزء المحب للعملات الرقمية داخلك يدعو إلى شيء ما تحت الأرض؛ شيء لم يصل إلى عناوين الأخبار بعد، وربما يكون جيداً تماماً مثل الذهب. وربما تفكر بقلب المنحنيات “الرسوم البيانية” رأساً على عقب في بحثك عن ماس رخيص الثمن – مقوم بأقل من قيمته – في الخام المتوفر. وللبدء سنسير بك عبر 5 عملات رقمية صغيرة في السوق مع بعض الشراكات الواعدة بشكل جاد.

عملة Power Ledger – POWR

بوصفها سوقاً للطاقة المتجددة تعتمد على شبكة الند للند وتتسند إلى الإثيريوم، فقد وُضع دفتر حسابات “Powr” ليكون العمود الفقري لصناعة الطاقة المتجددة المزدهرة. ومع دعم لبيانات نقل وتجارة الكربون، وتسوية سوق الجملة وأكثر من ذلك، فإن “POWR” هي حلم مسؤول طاقة وهي تؤول شيئاً فشيئاً إلى أن تصبح كذلك في الواقع.

وليس من المستغرب أن يكون لها عدد من الشراكات السياسية، بما فيها “BCPG” المدعومة حكومياً في تايلاند، والمنظمة غير الحكومية “Helpanswers” التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، ناهيك عن الدعم المالي الذي تقدمه الحكومة الأسترالية. وبتشكيلها 133 مليون دولار من حيث القيمة السوقية، فإنها ليست شيئاً بسيطاً نهائياً، ولكن هناك أيضاً مجال محتمل لتتحسن بمقدار 5 إلى 10 أضعاف مع إطلاقها شبكات طاقة متجددة على الصعيد العالمي.

عملة Horizon State – HST

هناك مليون وواحد حالة استخدام لعدم إمكانية التغيير في البلوكشين، ولكن القليل منها يظهر في التصويت. ومن المقرر لمنصة صنع القرار والتصويت الخاصة بـ “Horizon State” أن تقوم بالتغيير، بحيث تخلق بشكل فعال نظام اقتراع مضاد للاختراقات نظيف وقليل التكلفة وبسيط.

ولم يجتذب المشروع الأسترالي اهتمام أحد سوا الأمم المتحدة، مع مساعدة “HST” على تحقيق رؤيتها بمشهد عالمي يمتاز بالشفافية والشمول (ديمقارطي). وفي ضوء استخدامها في إجراء استطلاعات الرأي الأسترالية على نطاق الدولة وتلقيها الدعم من عملاقة البرمجة “SAP“، فإنه من الممكن أن تحل “Horizon State” محل صندوق الاقتراع التقليدي قريباً.

وبما أن قيمتها السوقية تدنو قليلاً الـ25 مليون دولار، فإن هذه الشركة الصغيرة بمثابة صفقة رابحة مع الكثير من التحركات الصعودية المحتملة بين اليدين.

SONM – SNM

قد يمثل “الكومبيوتر الخارق الضبابي العالمي” لـ “SONM” الفم بالنسبة لعملية الهضم، ولكنك في الوقت الذي تفهم فيه مفهومه فسوف تكون بذلك تصل إلى شريحة ثانية. وببساطة الأمر، تجمع “SONM” قوة جميع أجهزة الكومبيوتر على شبكتها، وتقدم في الواقع جهاز كومبيوتر خارق عالمي قادر على الحوسبة المعقدة واستضافة الصفحة، فضلاً عن أداء أية عملية قديمة يمكن تخيلها.

وبالنظر إلى الانتماءات، فقد كانت أول علامة واعدة هي دخول “SONM” إتحاد “Open Fog“، وهو جهد تعاوني لدعم الحوسبة الضبابية التي أسستها بعض أكبر الأسماء في اللعبة: وهي “Intel” و”Dell” و”Cisco” و”Microsoft” و”Arm” وجامعة “Princeton“. ويبدو أنه لم يتم إثارة مصلحة الشركة وحسب في مفهوم عملية دعم العملة الأولية “ICO“، وإنما أعلنت “SONM” لتوها دخولها إلى برنامج سحابة “Intel” الداخلي الحصري.

وما يبشر بالخير حول مشروع “SONM” هي شبكتها دائمة الاتساع من الشراكات مع المنظمات التكميلية التي من شأنها أن تفيد قدرات جهاز كومبيوتر “SONM” الخارق: “Dbrain” (شبكة التدريب العصبية) و”Aion” (شبكة البلوكشين) و”Storj Labs” (التخزين السحابي اللامركزي).

ومع مستوً عالٍ من اهتمام شركات التكنولوجيا العملاقة والناشئة، وبقيمة سوقية تدنو الـ49 مليون دولار في الوقت الراهن، يمكن لـ “SONM” أن تحقق النجاحات فور أن يبدأ كومبيوترها الخارق بترسيخ نفسه.

عملة Ambrosus – AMB

ما هي السوق الأكثر انتعاشاً من أسواق الغذاء أو الأدوية؟ تعتبر “Ambrosus” نظام إيكولوجياً – يستند إلى البلوكشين – يهدف إلى ضخ الثقة وإمكانية التتبع في صناعتي الغذاء والدواء من خلال عدة تريليونات من الدولارات.

وهنا نتحدث عن أجهزة استشعار عالية التقنية ومختبرات بيانات وإدارة سلسلة التوريد؛ ونظام إيكولوجي كامل يستطيع العملاء والشركات استخدامه لوضع الثقة في أصول ومكونات أغذيتهم وأدويتهم. وفي ضوء انضمامه إلى “تحالف شركة الإثيريوم الأسطوري“، يخضع المشروع حتى آخره لاهتمام الشركات والمنظمات غير الحكومية، مريداً “اختيار أفضل شريك لتعاون طويل الأجل ولتجنب المشاحنات والمشاكل“.

وقد أشركت “Trek Therapeutics” شركة “Ambrosus” في تجاربها السريرية، وتنخرط “Nestle” في محادثات أولية حول مشروع تجريبي، في حين تنخرط “Ambrosus” في محادثات مع الأمم المتحدة لمشاهدة تكنولوجيتها تطبق عالمياً. وفي ضوء أن رئيس المشروع التنفيذي ومدير التكنولوجيا كانا يجلسان في قمة السلسلة لـ “Nestle” والأمم المتحدة، فسوف يكون من الآمن قول أن هذه الشراكات المحتملة سوف تقطع مسافة جيدة.

وبالنظر إلى القيمة الضخمة لحل مشكلة التريليون دولار، فإن قدرتهم لا تنعكس ببساطة في الـ42 مليون كقيمة سوقية. حيث إنه بمجرد أن يبدأ هذا المشروع، سوف يضيء بالتأكيد كشجرة عيد الميلاد.

عملة Simple Token – OST

مكن لخلق عمل تجاري مرتبط بالعملات الرقمية على الإثيريوم أن يكون بمثابة نزهة في الحديقة لمطور البلوكشين المتوسط، لكن “Simple Token” تجعل من إطلاق عملتك الأولية أمراً سهلاً. وباستخدام “Simple Token”، يمكن للتطبيقات والمجتمعات والأعمال التجارية أن تصمم وتدير عملاتها الرقمية الأولية بسهولة.

حيث سيكون بإمكان أي شخص أن يبني مشروع عملة رقمية مهني على منصتهم، مما يجعلها تبدو أساساً مثل الإثيريوم، ولكن…أبسط بكثير. وبعد تخفيض حواجز الدخول، تعاونت العشرات من الأعمال التجارية مع “Simple Token” لأخذ أعمالهم إلى الاقتصاد اللامركزي. وهناك بالفعل “Unsplash“، منصة التصوير الأكبر على الانترنت، و”LytePay“، وهي منصة تمويل لامركزية موجهة نحو اقتصاد الـgig سريع النمو.

وببلوغ قيمتها السوقية 52 مليون دولار فقط، فغنه لدى قيمة “Simple Token” متسع كبير لتنمو مع هجرة المزيد والمزيد من الأعمال التجارية إلى الاقتصاد اللامركزي.

في حين أن الشراكات هي بالتأكيد علامة إيجابية عندما تكون تبحث عن عملة بخسة الثمن. وفي نهاية المطاف، فإن إعلانات الشراكات يمكنها أن تثير ضجيج المشاريع غير المقررة بعد، أو ترفع ببساطة سعر العملة الرقمية بينما يضخ المقامرون أموالهم وينتظرون ارتفاع العملة.

وبهذا، فإذا توخيت الحذر والعناية المطلوبة منك وأصبحت واثق من أن “العملة الصغيرة” يمكن أن تحقق شيئاً، فليس هناك من سبب لعدم أخذ الشراكات كعلامة جيدة. فهي بلا شك تضفي المصداقية وطول العمر لأنه بعد كل شيء كلما كان مشروع يملك أطرافاً أكثر، كلما قل احتمال أن يكون ضعيفاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock